Follow by Email

حدث خطأ في هذه الأداة

الأربعاء، 29 أبريل، 2009



"شون بين" موهبة هوليوود الناضجة
















يميز شون بين قدرته الكبيرة على توزيع أدواره وتنمية مهارته بشكل يتناسب مع الشخصية المرسومة له من قبل السيناريست، يقول المخرج والكاتب وودي آلن عن شون "إنه شخصية مُلهمة على الشاشة، إنه حقاً ممثل رائع، حينما عملت معه تركت له حرية الحوارات المرسومة لشخصيته في النص"، من الجانب الآخر يُلاحظ النقاد مدى نضج "شون بين" خلال السنوات الخمس الأخيرة، فنجد أن اختياراته موفقة لحد كبير، ومهاراته تتزايد بشكل ملحوظ، بالإضافة لجرأة الشخصيات التي يختارها لنفسه، يقول عنه النقاد مايكل ماكدويل: حتماً إن موهبة شون بين هي من أفضل مواهب جيله، نحن حقاً محظوظون بشون.ولد شون في 17 أغسطس 1960, وقضى طفولته في مدينة سان فرانسيسكو في ولاية كاليفونيا. زوجته حالياً هي الممثلة روبن بين بطلة فيلم Beowulf وكان قد تزوج في الماضي بالمغنية "مادونا"، وأخوه الممثل الراحل كريس بين بطل فيلم "كلاب المستودع".كانت بداية في العام 1985 عن طريق فيلمه الأول "الصقر ورجل الثلج" ومن أبرز أفلامه "طريق كاليتو"، " أنا سام"، "الخط الأحمر الرفيع"،" رجل ميت يمشي".اختير بين كعضو لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي بفرنسا. وزميلته في الحصة المدرسية أثناء دراسة التمثيل كانت الممثلة "ميشيل فايفر" يعود ذلك وعقد السبعينات.حصل على جائزتي أوسكار كأفضل ممثل عن دوره في فيلم "النهر الغامض" و"ميلك ".ويعتبر شون مناهضا للحرب ومؤيداً للحزب الليبرالي السياسي داخل مؤسسات هوليوود, ومن إيجابياته قوة الشخصية، والحرص على دراسة أدواره قبل قبولها، وانضباطه في تطوير ذاته, أما سلبياته فمنها المزاجية، وعدم تواصله مع الجمهور، وحضوره الإعلامي ضعيف.نال خمسة ترشيحات أوسكار، وثلاثة ترشيحات في البافتا مع خمسة ترشيحات في الكرة الذهبية, ويعتبر من بين 9 أشخاص على مدى التاريخ السينمائي الذين نالوا جائزتي أوسكار كأفضل ممثل.من ضمن مقولاته (أصبحت ممثلاً بسبب روبرت دنيرو)، (كلينت أستود له فضل كبير على تاريخي الشخصي) (أتمنى أن تتوقف سياسة العدوان الأمريكية عن اجتياح بلدان العالم), وكان أعلى أجر تلقاه عن فيلم "أنا سام" وقدر بخمسة ملايين دولار وصدر عنه كاتب باسم حياة شون بين للكاتب ريتشارد كيلي.بتواز مع مسيرته كممثل، كانت لشون بين مسيرة إخراجية، بدأها عام 1991 بفيلم "الهارب الهندي" والذي كتب له السيناريو أيضا، فيلمه الثاني كمخرج كان "الحارس العابر" والذي كان البطل فيه الممثل الشهير جاك نيكلسون، وعمل نيكلسون مرة أخرى تحت إدارة شون بين عام 2001 في فيلم "التعهد" والذي شارك في المسابقة الرسمية لمهرجان كان.بدأ شون في الاختفاء من أمام الكاميرا، قبل أن يطلب منه المخرج كلينت إيستوود العمل تحت إدارته في فيلم "النهر الغامض" وفيه سيقدم الممثل أحد أفضل أدواره وفاز عنه بأوسكاره الوحيد، كما ظهر في بعض الأفلام المستقلة مثل فيلم "21 جرام" للمخرج المكسيكي أليخاندرو غونزاليس وفيلم "اغتيال ريتشارد نيكسون" والذي شكل فرصة قوية للمخرج نيلز مولر للظهور.في سنة 2005 ظهر بين في فيلم "المترجم" إلى جوار الممثلة نيكول كيدمان و تحت إدارة المخرجة سيدني بولاك.في سنة 2007 عاد الممثل إلى خلف الكاميرا لإخراج فيلم "العودة إلى البرية" والذي شكل أول دور قوي للممثل الشاب "إيميل هرش، عودة شون بين عام 2008 كانت قوية و ذلك في فيلم "ميلك" الذي أدى فيه دور "هارفي ميلك" الشخصية السياسية المثيرة للجدل بسبب نضالها لحقوق الشواذ جنسيا.من نقاط قوة الممثل قدرته على التغلغل في أعماق الشخصيات التي يؤديها على اختلافاتها، فقد سبق له أن لعب دور جندي أمريكي يقوم باغتصاب فتاة في فيلم "خسائر حرب"، كما سبق له لعب دور محكوم بالإعدام في فيلم "رجل ميت يتمشى" كما لعب أيضا دور معاق في فيلم "أنا سام" والذي قدم فيه أيضا أحد أفضل أدواره .. أدوار شون بين القوية كثيرا ما تكون في أفلام الدراما والإثارة و الغموض مثل أفلام "طريق كارليتو" وفيلم "اللعبة" و"النهر الغامض".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق